عاجل هطلات مطرية غزيرة متوقعة وثلجية على المرتفعات العالية | ريابكوف: السياسة الخارجية الروسية تعمل على تعزيز مكانة البلاد | هزة أرضية تضرب جنوب المكسيك | تواصل الاحتجاجات وقطع الطرقات في عدد من المناطق اللبنانية | إصابة عدد من الفلسطينيين خلال اقتحام الاحتلال المسجد الأقصى واعتدائه على مئات المصلين | وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف: يجب مواصلة مكافحة الإرهاب في سورية حتى القضاء عليه بشكل نهائي | مراسل الأخبار: خروج عشرات المدنيين عبر ممر الحاضر من مناطق انتشار الإرهابيين بريفي حلب وإدلب | خروج عشرات المدنيين من مناطق انتشار المجموعات الإرهابية بريفي حلب وإدلب عبر ممر الحاضر باتجاه المناطق الآمنة | لافروف خلال مؤتمر صحفي مع وزير خارجية سيرلانكا بكولومبو: مستمرون بدعم سورية في مكافحة الإرهاب | خروج عشرات المدنيين من مناطق انتشار المجموعات الإرهابية عبر ممر الحاضر بريف حلب الجنوبي | إصابة طفلين نتيجة اعتداء المجموعات الإرهابية بالقذائف الصاروخية على أحياء مساكن السبيل وشارع تشرين في مدينة حلب |
لجنة تنفيذ السياسة النقدية توصي بإصدار شهادات الإيداع بالليرة السورية للمرة الثانية.-
2020-01-15 09:26:11

أوصت لجنة تنفيذ السياسة النقدية في اجتماعها الأول لهذا العام برئاسة حاكم مصرف سورية المركزي الدكتور (حازم قرفول) بإصدار شهادات الإيداع بالليرة السورية للمرة الثانية وفقاً لآجال مختلفة وباستخدام طريقة المزاد العلني.

وناقشت اللجنة خلال اجتماعها المواضيع المدرجة على جدول أعمالها حيث أشارت إلى أهمية وضع روزنامة لإصدارات شهادات الإيداع خلال العام الجاري نظراً للنتائج الإيجابية التي حققها الإصدار الأول لها في شباط العام الماضي والذي شهد إقبالاً كبيراً من قبل المصارف المؤهلة للاكتتاب التي اكتتبت على 1308 شهادات بقيمة إجمالية وصلت إلى 8ر130 مليار ليرة.

وبينت اللجنة أن المصارف العامة والخاصة التقليدية الـ 16 المكتتبة من أصل 17 مصرفاً مؤهلاً للاكتتاب تمكنت من زيادة إجمالي الودائع بالليرة السورية بمقدار 9ر182 مليار ليرة ما بين شهري شباط وآب العام الماضي ما يغطي 141 بالمئة من حجم إصدار شهادات الإيداع وهذا يؤكد أن الشهادات حفزت المصارف على جذب السيولة من السوق المحلية الموجودة خارج القنوات المصرفية بحجم يفوق حجم إصدار هذه الشهادات.

كما أكدت اللجنة أهمية قيام وزارة المالية بالإسراع في إصدار أذون وسندات الخزينة كأحد أهم الوسائل لإدارة الدين العام بما يخفف من الضغوط التضخمية في الاقتصاد الوطني من جهة وتمويل المشاريع الاستثمارية الواردة ضمن موازنة العام 2020 من جهة ثانية.

وكان المركزي أعلن في الرابع من شباط العام الماضي عن إصدار شهادات إيداع بالليرة السورية تحت إصدار رقم 1 لأول مرة بتاريخه بقيمة إسمية للشهادة 100 مليون ليرة سورية وسعر فائدة 5ر4 بالمئة سيتم على أساسه احتساب القيمة بعد الخصم وبأجل لمدة عام.

يذكر أن لجنة تنفيذ السياسة النقدية أوصت في اجتماعها الثاني العام الماضي برفع أسعار الفائدة على الودائع بالليرة السورية والقطع الأجنبي ما يسهم في جذب الإيداعات ورؤوس الأموال من الخارج وتوظيفها لدى المصارف على أن يتم عرض ذلك على مجلس النقد والتسليف لاتخاذ القرارات المناسبة بشأنه.


 
خاطرة اليوم
تلك الدموع الهاميات أحبها...وأحب خلف سقوطها تشرينا
اقرأ المزيد